Политика

Пресс релиз Сирийской Национальной Коалиции

Пресс релиз Сирийской Национальной Коалиции от 20.12.12

     

Сирийская Национальная коалиция сделала рассылку пресс релиза где осуждает любое насилие к гражданам России на территории Сирии, так же в релизе сказано, что коалиция видит виновными власти РФ в страданиях сирийского народа из за занимаемой позиции руководством страны и их потдержке режима Асада. Считает виновным в этом политическое руководство РФ а не народ России.

 

 

بيان حول موقف الثورة السورية من المدنيين الروس

تناقلت وسائل الإعلام اليوم تصريحات لبعض المعارضين السوريين بخصوص جواز استهداف المدنيين الروس من قبل الثورة السورية بسبب دعم الحكومة الروسية للنظام الأسدي.
 
وإذ يؤكد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية على إدانته لسياسة وممارسات الحكومة الروسية التي تقف إلى جانب النظام السوري سياسياً وعسكرياً، إلا أنه يؤكد على أن تلك السياسة تخص الحكومة الروسية وحدها دون أن يتحمل تبعتها المواطنون المدنيون الروس بأي شكلٍ من الأشكال.
 
ويشدد الائتلاف على أن هذه التصريحات لا تعبر عن رأي الائتلاف ومواقفه وسياساته، وهي مرفوضة بالمطلق انطلاقاً من ثوابت الثورة السورية وأخلاقها ومصالحها وسياساتها وتطلعاتها.
 
إن الثورة السورية والائتلاف الوطني بصفته الممثل الشرعي والوحيد للشعب السوري يجرمان أي اعتداء على أي مدني بريء مهما كانت جنسيته، والثوار عندما رفعوا السلاح فإنهم رفعوه دفاعاً عن النفس في وجه آلة قتل شرسة لا ترحم وفي سبيل الحرية والكرامة الإنسانية.
 
إن هذا الموقف الأخلاقي للثورة وللائتلاف الوطني يساوي بين مواطني جميع دول العالم بما فيها روسيا الاتحادية على الرغم من موقفنا الرافض لسياسات حكومتها المناصرة لنظام بشار الأسد خلال الأشهر الماضية من عمر الثورة السورية. تلك السياسات التي جعلت من الموقف الروسي جزءً من تعميق المشكلة والمأساة السورية بدلاً من أن يكون جزءً من حل عادل ينتصر لتضحيات الشعب السوري ودمائه وتطلعاته المشروعة في الحرية والكرامة والعيش في ظل نظام ديمقراطي يحترم حقوق الإنسان ومبادئ الشرعية الدولية. ولقد سبب هذا الموقف للحكومة الروسية من ثورة الشعب السوري عزلة وقطيعة مع شعوب المنطقة والإقليم وحتى على المستوى الدولي، ولا بد لها من تغييره إذا كانت تريد الخروج من هذه العزلة والقطيعة.
 
نجدد رفضنا للتصريحات التي تهاجم الأبرياء من المواطنين الروس ونعيد التأكيد على أنها تصريحات مناقضة لأهداف الائتلاف وسياسته وأخلاق وثوابت الثورة السورية والشعب السوري.
 
عاشت سوريا حرةً أبية،،

لمزيد من المعلومات نرجو التواصل مع المكتب الإعلامي عبر البريد الإلكتروني media@etilaf.org

**********

Press Release: National Coalition’s Position on Russian Civilians in Syria
Media outlets reported statements made by Syrian opposition figures claiming that any Russian civilian in Syria is a target by the Syrian revolution because of Russia’s support to the Assad regime.
 
At the same time as the National Coalition of Syrian Revolution and Opposition Forces condemns the policies and practices of the Russian government and its stand in support of the Assad regime politically and militarily, it unequivocally states that the Russian government alone bears full responsibility of their actions without any blame to Russian civilians.
 
The National Coalition stresses that such statements do not represent the opinions, positions, or policies of the Coalition and are completely rejected based on the principles of the Syrian revolution, its ethical standards, interests and policies.
 
The Syrian Revolution and the National Coalition, being the sole legitimate representative of the Syrian people condemns any attack on innocent civilians, regardless of their citizenship. When revolutionaries took up arms they did that in defense of their lives in the face of a brutal killing machine that has no mercy, and in the goal of attaining freedom and dignity.
 
This moral position by the Syrian revolution and the National Coalition treats all people equally regardless of national backgrounds including those from Russia, even with our rejection to its policies in support of the Assad regime during the past few months. These policies by Russia led to the Russian position being a major factor in deepening the suffering of the Syrian people instead of helping to solve problems in the region in a fair manner that lives up to the sacrifices of the Syrian people, their blood and legitimate demands in freedom and dignity and living in a democratic system that respects human rights and principles of international legitimacy. The position by the Russian government that further distanced itself from the people of the region must change in order to avoid exclusionary practices.
 
We further reject all statements that promote the targeting of civilian Russians and reaffirm that these statements contradict the goals of the Coalition and principles and morals of the revolution and Syrian people.

Комментарии 1